أحدث المواضيعأخبار كندامتفرقات من كندا

الطلاب الدوليون يشعرون بالقلق بسبب جرائم الكراهية الأخيرة في ويندسور

تشعر سارة مشتاق من ويندسور بالقلق من عودة الطلاب الدوليين إلى المدينة في أعقاب عملية تخريب معتمد على سيارة، ومصنفة ضمن جرائم الكراهية، في وندسور هذا الأسبوع.
وغردت مشتاق عبر حسابها الخاص على تويتر بعد أعمال التخريب معربة عن قلقها.
حيث قالت: “أن الطلاب الدوليون، يأتون إلى مكان جديد، ومدينة جديدة، وإنهم يتوقعون عادة أن يكون هذا المكان أكثر ترحيباً ولا يدركون هذا النوع من الجرائم على الارض”.
ووفقًا لمشتاق، قد لا يدرك العديد من الطلاب الدوليين أنظمة الدعم المعمول بها بالنسبة لهم – وأشارت أيضًا إلى أن جرائم الكراهية التي ترتكب ضد الإسلام لا تستهدف المسلمين فقط، بل أولئك الذين يُعتقد أنهم مسلمون.
وقالت مشتاق “من الناحية النسبية، نحن محظوظون للعيش في مدينة ترحب بنا، لكن الكراهية موجودة هنا، فعلى الرغم من أننا قد نكون متنوعين إلى حد ما ونرحب إلى حد ما، إلا أننا نحتاج إلى معالجة هذه الحوادث السلبية”.
وذكرت مشتاق أن استجابة الشرطة كانت رائعة حتى الآن.
وقالت أن المزيد من استجابة القيادة المحلية الأخرى سيقطع شوطا طويلا.

Roua Kayal

أستاذة في الكيمياء - مدونة سورية من مدينة حمص - ناشطة إعلامية في شبكات التواصل الاجتماعي - مديرة موقع آهلا بكم في كندا - مهتمة بأمور الهجرة و المهاجرين إلى كندا و كل ما يخص الاندماج في المجتمع الجديد الكندي .. آقدم نصائح من خلال تجربتي الشخصية في كندا .

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق