أحدث المواضيعالصحة والجمال

تعرف على العادات الصحية التي تطيل عمرك 10 سنوات إضافية بلا أمراض

أشارت دراسة حديثة إلى أن ممارسة الرياضة بانتظام، وعدم الإفراط في شرب الخمور، والحفاظ على وزن صحي ووجبات غذائية صحية والإقلاع عن التدخين؛ تمكن المرأة من العيش لعشر سنوات إضافية بدون سرطان أو أمراض قلبية أو مرض السكري من النوع الثاني،
كما يمكن للرجل أن ينعم بسبع سنوات إضافية من ذلك النوع من الحياة الصحية.

وفي الدراسة التي شملت الأشخاص الذين هم فوق ال٥٠ عاماً، كان يجب أن يحققوا المعايير الآتية وهي:
عدم التدخين نهائيا؛ واتباع نظام غذائي صحي ومتوازن؛ وممارسة 30 دقيقة من النشاط المتوسط أو القوي يوميا؛ والحفاظ على مؤشر كتلة الجسم بين 18.5 و24.9؛ وعدم الإفراط في شرب الكحول حتى لا يتعدى كأسا صغيرة من النبيذ يوميا للنساء وكأسا من البيرة للرجال.

وتوصلت الدراسة إلى أن النساء اللائي التزمن بتلك المعايير تمتّعن، مقارنة بغيرهن، بأكثر من عشر سنوات إضافية بدون سرطان ولا أمراض القلب والأوعية الدموية ولا النوع الثاني من السكري.

وبالنسبة للرجال، فإن الذين التزموا بالمعايير تمتعوا بأكثر من سبع سنوات إضافية خالية من هذه الأمراض مقارنة بغيرهم.

لكن ما سبب هذا الفارق بين النساء والرجال؟

يعود السبب إلى حقيقة أن النساء أطول أعمارا من الرجال.

وكشفت الدراسة عن أن الرجال والنساء الذين يدخنون أكثر من 15 سيجارة يوميا، والبدناء ممن يزيد مؤشر كتلة الجسم لديهم عن 30، كان نصيبهم أقلّ من الحياة الخالية من الأمراض.

لم كان التركيز على امراض السرطان ومشاكل الأوعية الدموية والنوع الثاني من السكري؟
لأن هذه الأمراض الثلاثة هي الأكثر شيوعا في السن المتقدمة، ومرتبطة ارتباطا وثيقا بنمط الحياة المتبّع.

البدانة أو السمنة المفرطة على سبيل المثال يُعتقد ارتباطها بـ 13 نوعا مختلفا من السرطانات، بينها سرطان الثدي والأمعاء والكُلى والكبد والمريء.

وأفادت إحصاءات مركز أبحاث السرطان في المملكة المتحدة بأن أربعا بين كل عشر إصابات بالمرض يمكن تفاديها عبر تغيير نمط الحياة المتبّع، كتقليص المقدار المتناول من اللحوم المصنعة، وزيادة المقدار المتناول من الألياف وحماية الجلد حين التعرّض للشمس.

Roua Kayal

أستاذة في الكيمياء - مدونة سورية من مدينة حمص - ناشطة إعلامية في شبكات التواصل الاجتماعي - مديرة موقع آهلا بكم في كندا - مهتمة بأمور الهجرة و المهاجرين إلى كندا و كل ما يخص الاندماج في المجتمع الجديد الكندي .. آقدم نصائح من خلال تجربتي الشخصية في كندا .

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق